هل الايفون (iPhone 7 أو iPhone 7 Plus ) مقاوم للخدش والحرارة والانحناء والسقوط

تسعى الشركات المصنعة للهواتف المحمولة الى تضمين اجهزتها خصائص وميزات تجعلها مميزة عن غيرها من الاجهزة المنافسة في السوق والمصنعة من شركات اخرى ..

وقد شهد الجميع اخيرا اطلاق الايفون7 والايفون 7 بلس في 7 من شهر سبتمر الحالي واصبح الجميع يترقب خصائص ووميزات هذا الجهاز وخضوا فيما يتعلق بمقاومته للعوامل الخارجية مثل المياه والخدوش .
وقد اعلنت شركة ابل في مؤتمرها عند اطلاق  الجهاز الجديد ان  هاتف iPhone 7 أو iPhone 7 Plus يمتعان بميزة مقاومة الماء و السوائل و كذلك عدم السماح بنفاذية الجسيمات الدقيقة كالغبار وفقاً لمعيار الحماية العالمي IP67 ، و الذي يعني أن كلا الهاتفين بإمكانهما الصمود تحت الماء عند غمرهما على عمق يصل إلى 1 متر بحد أقصى و لمدة تصل إلى 30 دقيقة دون أي ضرر ، و بالأحرى يكون الهاتفان أكثر مقاومة للضرر في الحوادث الغير مقصودة مثل السقوط في بركة ماء أو حمام السباحة ، مقاومة الرذاذ و قطرات المطر ، أو انسكاب السوائل عليهما..
كما ان هاتفي iPhone 7 و iPhone 7 Plus مصنوعان من سبائك الألمنيوم من الجهة الخلفية و الجوانب ، كما أن الشاشة و زر Home و الكاميرا الخلفية و الفلاش مزودان بزجاج حماية ، لكنه على أي حال – بحسب ما أظهرت الاختبارات – ليس زجاج السافير ذا المقاومة العالية للخدش و الكسر و التي تبلغ درجة صلابته 9 درجات .

وكنا قد اشرنا في تدوينه سابقة الى الاختبار الذي جرى لمعرفة مدى مقاومة الايفون للماء في الرابط التالي :
هل الايفون (iPhone 7 أو iPhone 7 Plus ) مقاوم للماء  

والان سوف نكتشف الجانب الاخر ونعرف هل الايفون 7 سيكون مقاوما للخدوش والحرارة والانحناء ام لا

كما قلنا سابقا ان المستخدم سيصل الى الاجابة بعد تعريض الايفون الجديد للتجربة حيث تم التجربة على لونين من الجهاز :
الاول : ايفون 7 (باللون الأسود المطفي Matte Black ) بدءاً بمحاولة خدش الهاتف بعدة مواد مختلفة الصلادة ، و تعريض الشاشة للهب ، و أخيراً محاولة ثنيه لمعرفة مقاومته للانحناء كما في الفيديو التالي:

ومن خلال  الفيديو السابق يتضح ان بالنسبة لاختبار الخدش فأن شاشة ايفون 7 مقاومة للخدش حتى 6 درجات ، مثلها مثل باقي الهواتف الذكية المنافسة ، ما يعني أنها تستطيع الاحتكاك بالعملات المعدنية و المفاتيح دون ضرر ، لكن على أي حال يجب أن تبقي تلك الأشياء بعيدة عن الشاشة قدر المستطاع . الأمر ذاته ينطبق على الجهة الخلفية المعدنية ( وكذلك الكاميرا و زر Home و الفلاش ) حيث تقاوم الاحتكاك بالمفاتيح و العملات لكنها لا تصمد أمام شفرة حادة مثلاً (صلادتها أعلى من 6 درجات)
 اما اختبار اللهب : تم تعريض الشاشة للهب و صمدت حتى 10 ثوان قبل أن تبدأ البكسلات بالسخونة و يحل محلها اللون الأسود ، لكن بعد ثوان قليلة عادت البكسلات للعمل من جديد ، و دون أن تتأثر وظائف الشاشة
اما  اختبار الانحناء : آبل تعلمت من أخطائها السابقة و قدمت لنا هذه المرة هاتفاً ذا متانة عالية جداً تجعله مقاوماً للانحناء و محاولة ثنيه بالقوة .

الثاني : هاتف ايفون 7 (الأسود اللامع Jet Black)  كما في الفيديو التالي :

وقد نتج عن التجربة اكتشاف هذا الإصدار من الهاتف سهل الخدش جداً ، اذ بإمكان الأشياء العادية المستخدمة في الحياة اليومية أن تلحق به خدوشاً واضحة مثل العملات المعدنية و المفاتيح ، وكذلك  المسامير او الأشياء الحادة .

اما فيما يتعلق  باختبار بالسقوط فقد تم اختبار الهاتف وذلك بإسقاط كلاً من هاتفي iPhone 7 و iPhone 7 Plus عدة مرات و بأوضاع مختلفة و على ارتفاعات مختلفة ايضا .. كما في الفيديو :

وكانت النتيجة انه بسبب السقوط فقد ظهرت بعض الخدوش في كلا الهاتفين في الجهة الخلفية و عند الجوانب ، بينما  الشاشة بقيت سليمة تماماً خلال جميع المحاولات  وهذا يعد من الايجابيات التي لم تكن موجودة في الاصدارات السابقة من الايفون ..

شاهد أيضاً

طريقة اصلاح بطارية جهاز Huawei P20 Pro

طريقة اصلاح بطارية جهاز Huawei P20 Pro من الطرق السهلة ففي خطوات بسيطة يمكنك اصلاح …